حوار مع الدكتور ” رياض حرطاني ” احد عمالقة Sillicon valle | الدكتور رياض حرطاني

أولا من يكون رياض ؟

رياض حرطاني واحد من بين المبتكرين الجزائرين المقيمين بأمريكا، مؤسس شركة Xona parteners شركة خاصة بوضع استراتيجيات العمل والإستثمارات التكنولوجية وايضا مستشار خاص ل شركة Ivalley.co شركة تدعم المبتكرين في امريكا في خطواتهم الأولى ، كما عمل في الكثير من الشركات التكنولوجية في مايعرف ب Sillicon Valley وله ادوار قيادية متميزة لعل ابرزها الشركة Wichours التي قامت بانشاء الكترونيات الجيل الرابع و كما يعتبر رياض رئيس قسم التكنولوجيا ب شركة Anagran  المطورة للموديمات الحديثة ورئيس الهندسة الإلكترونية ب شركة Caspian الخاصة ب كوابل الأنترنت.

قبلها عمل رياض في مركز البحث Nortel & canadian national research labs بكندا، hitachi centeral labs باليابان و National research labs بفرنسا كما يعتبر مستشارا خاصا لأكبر الشركات التقنية ويعتبر احد الحكام الرئيسين في المسابقات العالمية التي تجرى باليبان وامريكا وغيرها من الدول المتقدمة
تحصل رياض على شهادتين في تخصصين هندسة ، وشهادة ماستر في تخصص رياضيات كما تم منحه شهادة الدكتوراه من طرف University of paris في علوم الكمبيوتر واوصل دراسته في جامعة University of california اين تحصل على دكتوراه في Machine learning وهذا بسن ال 25 سنة كما اكمل دراسته ما بعد الدكتوراه في جامعة Standford Graduate school of business

رياض واحد من الجزائرين الناجحين بالعالم قمنا بعمل حوار معه لكي نعطيك صديقي الطالب نفس جديد وحلم جديد ولتعلم وتتعلم انه لا يوجد شيئ اسمه مستحيل.

السؤال الأول

  • مالذي تراه احد اكبر انجازاتك حاليا ؟
    لست متأكداً حول  ماهو اكبر انجاز لي حاليا ، لكن ربما هو الذهاب قدما في انجاز مشاريع ذو مخاطر محفوفة ونسبة نجاحها منخفضة ومع ذلك وباستغلال الروؤية الحسنة كانت نتائج عظيمة فيبعض منها. وهناك الكثير من التحديات تنتظرني ،وبدلاً من ذلك لا أراهم تحديات ولكن ك ” فرص ” يجب ان اغتنمهم .السؤال الثاني :
  • كيف قمت بتطوير العديد من الشركات في وقت قصير ؟

أحسن طريقة لتطوير شركة هي ايجاد حل لمشكلة ما وتطويرها واتباع استراتجية – رابح – رابح – مع الشريك والزبون الذي تريد العمل معه .

السؤال الثالث : 

  • -كيف حصلت على التمويل لمشاريعك ؟كثير من الشركات الناشئة الأمريكية تقدم الدعم لأصحاب المشاريع الإبتكارية ولكن قد دعمت من طرف اصحاب رؤوس الأموال فبعد العمل معهم كبرت ثقتهم بي وعملت على تحسين العلاقات الشخصية وتطوير مشاريع ذات مدى بعيد.

السؤال الرابع : 

  •  ما العادات التي ساعدت على نجاحك ؟

النجاح نسبي جداً. ولكن ،  المفتاح  هو لاستماع والاستماع ثم الاستماع لكل الناس ، ولكن في نفس الوقت المفتاح هو  التقرير  على العمل الحسن  في الوقت الحسن ، و المثابرة. كما يجب عليك وضع الثقة في النفسو في  العملاء والشركاء وزملاء العمل، أن اردت ان تحقق ما في بالك.

السؤال الخامس:

  • ماهي الأفكار التي ساعدت على نجاحك؟

ببساطة الأفكار التي ساعدت على نجاحي هي النظرة المستقبلية وهي احسن طريقة تفكير يجب على المرء الأخذ بها.

السؤال السادس :

< script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">
  • -ماهو السيناريو الذي حدث لك ولم يكن بحسبانك؟ :كل شيء كان بالنسبة لي  مغامرة، و الشيء الوحيد الذي يمكن توقعه  هو انه ستحدث لك اشياء وأحداث  غير متوقعة. بالنسبة لي، هناكالكثيرمنهم، وإنه من الصعب أن استفراد أي شيء. وان كان ، فهو تلك  رحلة  التي قمت بهاحول العالم قد مرت (فعشت في  8 بلدان في أربع قارات وسافرت الى معظم الدول الأخرى  في صغري وطفل  من حي شعبي باب الواد (الجزائر). لم أكن أتوقع أن أكبر واصل الى هذا الحد .

السؤال السابع:

  • ماهي النصيحة التي سمعتها و هل عملت بها ؟

أحسن نصيحة هي ان ” تحلم ” ونعم عملت بها و ولربما لازلت اعمل بها كثيرا جدا !

السؤال الأخير :

  • هل لديك أية هوايات ؟ أو فريق مفضل ؟ أو حتى مسلسل تلفزيوني مفضل ؟

أعمل تقريبا طوال الوقت، وربما العمل هو هوايتي الوحيدة ! ولكن حسنا، يمكنني القول انه هوايتي لأنه بامكاني العمل متى اريد واينما اردت وكيفنا أردت،  على الأرجح  أحب ذلك التفكير والعمل لكي  نرى عالمنا الكبير يزيد ازدهارا وتطورا من خلال افكارنا و انجازاتنا .  لست متأكدا من الفرق الرياضية والمسلسلات التي قد اجعل احدها مفضل لدي  ، ولكنني اميل الى اي شيئ يتميز بالاحترافوالتفاني، سواء كان ذلك فيالرياضة أوالفنون وكل شيء آخر. لا رغم ذلك احضر كأس العالم  لكرة القدم قدر ما أستطيع!

في الأخير شكرا لك سيدي الكريم وتمنياتنا لك بتحقيق انجازات اخرى 

شكرا لك اخي، كان لي الشرف ان القاكم واتمنى لكم كل التوفيق . 

< script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *