المخترع الجزائري لزرق عبد الحميد

وداعا لظاهرة السطو على الممتلكات العامة والخاصة 

L’image contient peut-être : 1 personne
< script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">
 من يكون لزرق عبد الحميد ؟

من مواليد 1953 بأولاد جلال، معلم متقاعد منذ2004، متعدد المواهب (ميكانيك، كهرباء، موسيقى…..) واعتمادا على ما سبق تمكنت من ولوج عالم الابتكارات بالرغم من أن مجال تخصصي في الحياة كان التعليم، وبعد التقاعد كان ميولي للنشاط العام انطلاقا من القول (((اذا وضعت هدفك نصب عينيك واتجهت نحوه بكل اصرار وعزيمة واستعنت بالله فلن تستطيع أي قوة على الارض ايقافك الا القانون او الرحيل ))حيث ابتكرت جهاز كشف اللصوص (بدافع ما ) واتجهت لأهل الميدان طالبا التوجيه والإرشاد ،

ما هي أول خطوة قمت بها ؟

أول خطوة كانت بدار الثقافة لولاية بسكرة التي أنارت دربي للوصول إلى المعهد الوطني الجزائري للملكية الصناعية حيث احرزت على براءة الاختراع بتاريخ 17/04 2012. بعد ما اضفت اضافة تقنية لنفس الابتكارحيث نلت براءة اختراع ثانية بتاريخ 17/04/2016 وقد عرض الابتكار عن طريق مجسم لمنزل (شريط مرفق )يحتوي على 12 بابا و 24 نافذة ومن خلال المجسم اجريت التجربة في لقاءات ولائية حيث نال اعجاب واهتمام الحاضرين.. مما زادني تحفيزا وتشجيعا لمواصلة الدرب رغم اللامبالاة والتهميش الذي يعاني منها المبتكر الجزائري .

ما الذي يقوم به لزرق حاليا ؟

نصبت على راس الامانة الولائية لولاية بسكرة للمنظمة الوطنية لحماية الثروة الفكرية ـــ التي تاسست من طرف رجال مخلصين لوطننا العزيز، مما اضاء لنا الدرب لتحقيق كل ما يطمح اليه المبدع الجزائري في شتى المجالات لمرافقته ومساعدته بقدر المستطاع لتجسيد افكاره على ارض الواقع وحمايتها ، مع العلم ان المنظمة ليس لها أي غطاء لا سياسي ولا ديني او عرقي جهوي،شعارها ((( اسقاط القول بالفعل ))) ،وفي هذا المجال نحن على درب المنظمة سائرون مستمرون لتحقيق مشروع حضاري يهدف الى تحقيق طموحات / المبدع /المخترع/ المبتكر الجزائري الذي يعاني التهميش واللمبالاة اضافة لاسترجاع كفاءاتنا المهاجرة او المهجرة،للنهوض باقتصادنا الوطني وجعل لجعل حد لظاهرة نزيف المستوردات المغشوشة بافكار مبتكرينا المجسدة على ارض الواقع ….. ..

من أين إستوحيت فكرة اختراع هذا الجهاز ؟

الحاجة ام الاختراع ..من هذا المنطلق وتزامنا مع تعرض احد الجيران لعملية سطو (09/10/2010 ) راح ضحيتها حماره ـا عزكم الله ـ الذي كان يسترزق منه. حيث قام اللصوص بذبحه لاغراض خاصة وهو ما حز في نفسي كثيرا، فرغم انه عوض له من طرف اهل البر والاحسان ـ امثالهم كثيرون ـ وحاولت جاهدا لاجد حلا لظاهرة السطو المنتشرة رغم وجود اجهزة متطورة يصعب على المواطن اقتناؤها وهو ما جعلني ابتكر هذا الجهازالمتميز بمميزات تختلف عن مختلف الاجهزة المستعملة حاليا .

هل هنالك ابتكارات أخرى برصيد ك ؟

نعم ، لابتكارات اخرى منها ما انجز ومنها ما هو في طور الانجاز رغم الصعوبات المواجهة وقلة الامكانيات اذكر منها:
1ـ جهاز تنظيم المرور عن طريق الاضواء المختلفة وبالتوزيع الزمني المعمول به قد يكون وسيلة من الوسائل التعليمية لتدريب اطفالنا على احترام الاشارات اثناء حصص التدريب المنظمة من طرف الامن الوطني ،ويمكن استعماله في الاماكن العمومية )
2 ـ جهاز لحماية السيارات المركنة بجانب العمارات حيث يرن جرس داخل الدار وفي نفس الوقت يشتعل ضوء كاشف صوب السيارة لكشف او ردع السارق اضافة لرنين هاتف صاحب الملك ….
وهناك ابتكارات اخرى قد يطول الحديث عنها منها ……. اضافة لاجهزة كهرو منزلية تنافس المستوردات المغشوسشة. والمتميزة بمميزات مختلفة وهي الآن تتنقل من دار الى اخرى للتجربة حيث نالت اعجاب ربات البيوت … ….
اما بالنسبة لجهاز كشف اللصوص المدعم ببراءتين للاختراع للقضاء (التقليص )على ظاهرة السطو المنتشرة رغم وجود اجهزة متطورة يصعب على المواطن اقتناءها فهو جهاز يتميز بمميزات اذكرمنها:
1ـ الجهاز في متناول الجميع من حيث السعر والاستعمال
2ـ إمتناع المجرم عن جرمه اذا اكتشف ان الجهاز عند الجميع وذلك عن طريق وسائل الاعلام بشتى انواعها
3ـ الجهاز متعدد الاستعمال حيث يستعمل في أي ملك يحتمل تحريكه من طرف مجرم (دار ،محل،سيارة … ) •
4 4 ـ جهاز واحد يترقب عدة فتحات (ابواب ..نوافذ ) من المالك
•5ـ يصعب على المجرم كشف مكانه لأن صاحب الملك هو الذي يثبته في المكان الذي يراه مناسبا .بالنسبة لملكه(غرفة نوم …استقبال ..مطبخ … ) اما كيفية تنشيط الجهاز فهو امر بسيط اي ان صاحب الملك يشكل رقمه على الجهاز/حجمه لا يتعدى 150سم عند مغادرته لملكه ،وعند اختراق الملك من طرف مجرم يرن هاتفه ولما يتصفحه يتأكد ان غريبا اخترق الملك فيسرع لأنقاذه بصورة مباشرة او اشعار احد الجيران او الاقارب ان تعذر عليه الاتصال وهناك مميزات عامة خلق مناصب شغل للشباب عن طريق . إنشاء مركز حراسة ـ مداومة ـ على مستوى البلديات (1541 بلدية ) يشرف عليها مجموعة من الشباب تحت إشراف هـيئة (جمعية )معينة .

ما هي طموحاتكم ؟

اما طموحنا فيتمثل في التفاتة من المعنيين او زيارتي الشخصية لوزارة الداخلية لغرض اقتراح قد يؤدي الى ايصال المبادرة للمواطن الكريم ولا سيما الحرفيين وفي ظرف قياسي لا يتعدى سويعات اذا تمت الموافقة …وفي هذا المجال قمنا بزيارة السيد والي ولاية بسكرة حيث كان الترحيب والمساندة والتشجيع وطلب منا تجربة المبادرة امامه وابرز استعداده للمرافقة والمساعدة . ….وعن طريقكم أوجه نداءللمسؤولين المعنيين التفاتة تشجيعية للمبتكرين الجزائريين في شتى المجالات الذين يعانون التهميش واللامبالاة مع العلم أن هناك طاقة كامنة يجب تفجيرها للنهوض بصناعتناخدمة لاقتصادنا الوطني ونتفق جميعا على استرداد طاقاتنا المهاجرة والمهجرة، والجزائر بخير بفضل رجالها المخلصين كما أوجه نداء للزملاء المعلمين الكرام الاهتمام بحصة الأشغال اليدوية لغرس روح الإبداع والابتكار في نفوس أبنائنا…..
.واختم قولي بقول الرسول (ص )/..من اجتهد واصاب فله اجران ،ومن اجتهد واخطأ فله اجر واحد …اتمنى ان انال الاجرين ولا يمنعني مانع لاطمح للاجر الثالث والرابع و….اخيرا اتقدم بجزيل الشكر وفائق الاحترام والتقدير لطاقمكم على اهتماماتكم المشجعة ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ دمتم في خدمة الوطن والمواطن ــــــــــــــــــــــ لزرق عبد الحميد ــــ اولاد جلال ـــ ولاية بسكـــــــــــــــــرة 07…..معذرة ان اخطانا …..
< script async src="//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *